مزان للقاضي: من العار أن أقف في قفص الاتهام..أنا محبة للسلام

06 أكتوبر 2017 - 16:41

تجري، في هذه الأثناء، أطوار جلسة محاكمة الناشطة ألأمازيغية مليكة مزان بالمحكمة الابتدائية بالرباط، المتابعة بتهم تتعلق ب”التحريض على القتل والعنصرية”.
مليكة مزان التي سبق أن نشرت شريط فيديو تدعو فيه لقطع رؤوس العرب تضامنا مع الشعب الكوردي رفضت التهم الموجهة لها، وقالت مخاطبة رئيس الجلسة “أنا لا علاقة لي بالعنف، أنا محبة للسلام وداعية للتسامح، ومن العار والمخجل أن أقف في قفص الاتهام”، وهو مارد عليه القاضي بالقول إنه “ليس عيبا أن تقف في قفص الاتهام لتدافع عن نفسها، لكونها بريئة لحد الساعة ولم يصدر أي حكم بالإدانة في حقها”.
وأضافت مزان “إن ما نشرته على حسابي بالفيسبوك كان غرضه التحذير من العنف، وليس الدعوة إليه”.
وتابعت “أنا محبة لهذا الوطن، وليس لي وطن غيره، ولا أميز بين العرب والأمازيغ فكلهم مغاربة”، مضيفة “أنه لا أحد سيرفع السلاح في وجه العرب، لأنه ليس بمقدور أحد أن يقول إن هذا عربي قح، أو هذا أمازيغي قح”.
إلى ذلك، كشفت مزان أنها تعاني من اضطرابات نفسية اضطرت معها إلى متابعة العلاج منذ سنة 2010، كما اضطرت إلى التقدم بطلب الاستفادة من التقاعد النسبي بسبب حالتها الصحية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أتاي بالنعناع منذ 4 سنوات

لي مريض كيديها فصحتو اوكايداوي راسو ماشي يدعو الى تقطيع رؤوس المغاربة على الهواء مباشرة.