القضاء يخفف عقوبة "مُدون" شتم قياديا في حزب أخنوش

22 نوفمبر 2017 - 02:00

قضت محكمة الاستئناف بمدينة اكادير، أول أمس الاثنين، بتخفيض عقوبة السجن، في حق المدون الفايسبوكي المعروف باسم “ياسين المناضل” من سنتين سجنا نافذا إلى سنة واحدة، وذلك على خلفية متابعته قضائيا في قضيتي حرق أوراق ثبوتية (جواز السفر)، والسب والقذف في حق المستشار بالمجلس البلدي لمدينة أگادير عن حزب التجمع الوطني للأحرار لحسن بيجديگن،والذي يشغل في نفس الوقت رئيسا للمجلس الاقليمي.

وكان ياسين قد وجه رسالة صوتية قبل أيام من داخل زنزانته بسجن أيت ملول، يطالب فيها كل القوى الحية والمتعاطفين معه لمؤازرته في جلسة الاستئناف، وبعد النظر في ملفه قررت هيئة المحكمة تخفيف الحكم عليه إلى سنة واحدة.

وتعود تفاصيل اعتقال المدون ياسين الى شهر يونيو الماضي، حين اقتحم دورة المجلس البلدي لمدينة أكادير، ووجه وابلا من السب والشتم للمستشار الحسن بيجديكن، سجل على إثرها هذا الأخير شكاية في الموضوع، تم فتح تحقيق انتهى باعتقاله، بعد أن تم نصب كمين له بمدينة القليعة باقليم انزكان أيت ملول.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.