هذه رواية التعاون الوطني حول توزيع مساعدات منتهية الصلاحية

08 ديسمبر 2017 - 19:38

نفت إدارة التعاون الوطني صحة ما صرح به بلفقيه محمد، رئيس جمعية اتحاد المكفوفين، الذي أكد لــ”اليوم 24″ في وقت سابق توصله بمساعدات عينية منتهية الصلاحية من الجهة ذاتها.

وفي بيان حقيقة توصل به الموقع أكد المدير العام للمؤسسة، عبد المنعم المدني، أن المواد الغذائية التي عرضها رئيس جمعية المكفوفين، ومن ضمنها مادة الدقيق منتهية الصلاحية، لا علاقة لها بالمواد الغذائية الموزعة من طرف التعاون الوطني.

وشدد البيان على أن المواد التي يوزعها التعاون الوطني قد جرى اقتناؤها بموجب صفقة عمومية، ووفق  ما ينص عليه دفتر التحملات من كون المواد من جودة معينة ومراقبة وفق القوانين الجاري بها العمل.

وأشار أن المواد التي يتم توزيعهها من طرف التعاون الوطني هي من علامات تجارية مختلفة تماما عن تلك التي عرضها المستفيد المعني مما ينفد “ادعاءاته” -بحسب  البيان- ، مؤكدا أن لجنة مركزية مرفوقة بمفوض قضائي انتقلت إلى المخزن التابع للمنسقية الجهوية للمؤسسة بالرباط، حيث تبين لها أن المواد المتفق عليها في دفتر التحملات وأن مدة صلاحيتها لازالت قائمة.

كما أبرز أنه ومن سنة 2015 عرف برنامج الإعانات العينية المباشرة الموجهة للأشخاص في وضعية إعاقة عميقة حركية أو بصرية، (عرف) إصلاحا بإدخال مجموعة من التعديلات على مسطرة تدبيره، بما في ذلك تسليم المواد الغذائية للمستفيدين بشكل مباشر دون وسطاء، وذلك على 3 دفعات في السنة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.