فرق مغربية تحوز جوائز دولية عن ابتكاراتها في مجال الفضاء وإنترنيت الأشياء والذكاء الاصطناعي.. ومزور تستقبلهم بوزارتها

06 يناير 2022 - 23:30

استقبلت غيثة مزور، الوزيرة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، اليوم الخميس، الفريق الفائز بجائزة ″ناسا ″الدولية لتطبيقات الفضاء، والفريقين الفائزين في تحدي إفريقيا لأنترنت الأشياء، والذكاء الاصطناعي لسنة 2021.

وكان الفريق الأول، ويتكون من ثلاثة شباب مهندسين مغاربة حازوا على الجائزة الأولى في مجال الاتصال العالمي، ضمن تحدي ناسا الدولي لتطبيقات الفضاء لعام 2021. حيث عمل هذا الفريق على ابتكار تطبيق يرتبط بحماية البيئة والتنمية المستدامة، يعمل تحديدا على استشعار، وتحديد مواقع التلوث في البحر، خصوصا التلوث الناتج عن البلاستيك، مما يستجيب للتوجهات الكبرى للعالم، ولبلادنا.

أما بخصوص تحدي إفريقيا لأنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي، فقد تميز بفوز فريقين مغربيين، فريقا فاز بالمرتبة الأولى، في فئة الشركات الناشئة″ ″Startup Track بفضل ابتكاره لحل في مجال إنترنت الأشياء، يمكّن مستخدميه النهائيين من التقاط البيانات من مصادر بيانات مختلفة وعبر قنوات مختلفة للتنبؤ بأعطال المعدات قبل حدوثها، من خلال نماذج التعلم، ووحدات التحليل التلقائي والتقني المتطورة.

وفيما يتعلق بالفريق الثاني، فقد فاز بالمرتبة الثالثة في فئة مشاريع التخرج ″Graduation Project Track″، وذلك عن مشروع نموذج أولي سهل الاستخدام يهدف إلى مساعدة المبتدئين على الاستئناس والتمكن من مجال الروبوتات، خصوصا دراسة جميع جوانب الصناعة المرتبطة بهندستها وتشغيلها، وكذا تنمية قدرات الأساتذة في تدبير ورشات العمل المتعلقة بمجال الروبوتات.

وقالت الوزارة، في بلاغ بهذا الخصوص، إنها تسعى إلى تحفيز الشباب على الابتكار، والإبداع، وتشجيعهم على المبادرة، والتميز في مختلف المجالات، لاسيما في مجال التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي والتحول الرقمي وتعزيز التنمية المستدامة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.