صفاء حبيركو: قررت الابتعاد عن التمثيل حرصا على تربية توأمي

26 يناير 2022 - 07:00

اختارت الفنانة، صفاء حبيركو، الغياب عن النشاط الفني، من أجل تخصيص كل وقتها لتربية توأمها نايل ونايلة، ومنحهما الوقت الكافي من الرعاية في سنواتهما الأولى، حسب ما صرحت به في آخر ظهور تلفزي لها.

وبررت حبيركو إظهارها لصور توأمها للعلن بأنها قررت مشاركة الجمهور تفاصيل من حياتها، وذلك يدفعها إلى مشاركته صور طفليها كذلك، رغم أنها مدركة بأن ذلك يشكل خطورة عليهما.

حبيركو، التي حلت ضيفة على القناة التلفزية “m24″، التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، كشفت جوانب خفية من حياتها الشخصية والمهنية، موضحة حول توقف نشاطها بأنها تتلقى عروضا جيدة للتمثيل، لكنها تفضل تربية توأمها، حاليا، ثم العودة بعد بلوغهما سنتين.

وقالت حبيركو، في برنامج “عالم شهرزاد”، إن المشكل، الذي أدى إلى انسحابها من برنامج لالة لعروسة، هو استفزازات من سيدة واحدة من طاقم البرنامج، في وقت كانت علاقتها طيبة مع الجميع.

وأضافت حبيركو أن تجربتها في تقديم البرنامج علمتها الكثير، وتمكنت من النجاح في المهمة، التي أسندت إليها بعد تخوف من صعوبتها، خصوصا أن برنامج “لالة لعروسة” تتابعه فئة واسعة من الجمهور، طوال مواسم امتدت لسنوات طويلة.

وعبرت حبيركو عن استعداداها للعودة للبرنامج من جديد، إذا تلقت دعوة بذلك من القائمين عليه، موضحة أنها كانت تعاني في فترة حملها من صعوبات، ورغم ذلك وافقت على عرض تقديم البرنامج لإيمانها بالقيمة المضافة، التي يضيفها إليها.

وتحدثت حبيركو عن جانب خفي من حياتها الشخصية، وعلاقتها بزوجها مهدي، موضحة أنها لا تجادل عندما يغضب، وذلك تفاديا لتفاقم الخلاف، معتبرة أن قراراته في النهاية هي التي يتم تطبيقها، وقالت عن ذلك: “أنا عندي الراجل مطيحش كلمتو للأرض… يمكن أنا عروبية فتفكيري”.

وأيدت حبيركو الطرح، الذي يقول إن مهنة التمثيل لا تحتاج بالضرورة إلى تكوين في المجال، إذ ترى أن الموهبة تكفى للبحث عن فرص عمل، والظهور للعلن.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.