بورصة الدار البيضاء تحث الشركات على الانضمام إليها سعيا إلى تحريك الاقتصاد إثر أزمة كوفيد

25 فبراير 2022 - 12:30

من أجل لعب الدور المنوط بها في الانتعاش الاقتصادي على أكمل وجه، تطلق بورصة الدار البيضاء حملة توعية حول طرح أسهم الشركات بالبورصة، في سياق دعم الاقتصاد الوطني للخروج من الأزمة التي خلفتها جائحة كورونا.

وقالت البورصة أن هذه المبادرة التي تم إطلاقها هذا الأسبوع، تروم تفسير وشرح الفرص التي يوفرها الاكتتاب العام الأولي (IPO) من أجل تطوير الشركة ونموها وضمان استمراريتها، أيا كان حجمها.

وفي جو اقتصادي متأثر بالأزمة الراهنة الناتجة عن الوباء، تحتاج الشركات المغربية، حسب بورصة الدار البيضاء، أكثر من أي وقت مضى إلى حلول مجدية وتنافسية بهدف تمويل تنميتها وتسريع نموها وضمان استمراريتها.

وفي إطار النموذج التنموي الجديد وبهدف دعم وتعزيز انتعاش الاقتصاد الوطني، ترى بورصة الدار البيضاء في نفسها، أفضل خيار للتمويل أمام الشركات والمقاولات أيا كان حجمها. وبالتالي، تسعىإلى إقناع المزيد من الشركات باختيار حلول تمويل المتوفرة داخل سوق البورصة.

 

ومن أجل ذلك، عملت بورصة الدار البيضاء على بلورة مجموعة من الأدوات التفسيرية، التي تسلط الضوء على مزايا التمويل من خلال إدراج الشركات في البورصة كما تشرح الخطوات الواجب اتباعها.

ومن جهة أخرى، وبهدف الاقتراب أكثر من زبائنها، ستجوب فرق بورصة الدار البيضاء مختلف جهات المملكة من أجل لقاء أرباب المقاولات، والهدف من وراء كل ذلك هو تسهيل الوصول إلى المعلومات وشرح بشكل واضح وموجز فوائد الاكتتاب العام الأولي في كل من السوق الرئيسية والبديلة. (IPO)

 

نظرًا لأن أكثر من 95% من النسيج الاقتصادي الوطني يتكون من الشركات الصغرى والمتوسطة، فإن بورصة الدار البيضاء، بالتعاون مع المتدخلين الذين يدورون في فلكها، تقدم حلولًا تمويلية تستجيب لحاجيات الشركات الصغرى والمتوسطة بالتحديد بالإضافة إلى مجموعة من المزايا التي تجعل هذا العرض مرنًا وتنافسيا للغاية، في سبيل ضمان نمو المقاولات واستمراريتها مع تنويع سبل تمويلها.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.