وزير العدل يندد في جنيف بتجنيد البوليساريو للأطفال كمقاتلين

28 فبراير 2022 - 17:30

قال عبد اللطيف وهبي، وزير العدل، الاثنين، خلال أشغال الدورة 49 لمجلس حقوق الإنسان بجنيف، إن المغرب “يندد بشدة بعملية تجنيد الأطفال بمخيمات تندوف، في انتهاك صارخ للمعايير الدولية ذات الصلة، التي تصنف تجنيد الأطفال في القوات المقاتلة جريمة دولية يعاقب عليها القانون الدولي”.

ويرى المسؤول الحكومي، أن سكان المنطقة يلاحظون أن إخوانهم المحتجزين في مخيمات تندوف بالجزائر، “لايزالون يعانون من الانتهاكات والحرمان من الحقوق الأساسية، ويرفض الطرف الآخر ليومنا هذا إجراء إحصاء ساكنة مخيمات تندوف منذ سنة 2011، حين صدور قرار مجلس الأمن والذي قضى بالفصل بين البعد الإنساني والبعد السياسي في التعاطي مع الأوضاع الإنسانية لساكنة هذه المخيمات”.

وأكد وهبي تشبث المملكة المغربية من جديد بالمسلسل السياسي تحت الرعاية الحصرية للأمم المتحدة، بغية التوصل إلى الحل السياسي الواقعي، البراغماتي، المستدام، والمبني على التوافق، وفقا لقرارات مجلس الأمن وخصوصا القرار 2602 المعتمد بتاريخ 29 أكتوبر 2021، بحسب قوله.

وأوضح الوزير أن المملكة المغربية استمرت في دعم جهود الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي  ستافان دي ميستورا، الهادفة إلى إعادة إطلاق مسلسل الموائد المستديرة التي عقدت في دجنبر 2018 ومارس 2019 بمشاركة كل الأطراف، “بما في ذلك الطرف المسؤول عن افتعال هذا النزاع الإقليمي واستمراره”، كما يضيف.

وتابع: “لذلك قدمت المملكة المغربية مقترح الحكم الذاتي الذي ثمنه الكثير من الأصدقاء والملاحظين، بل اعتبره مجلس الأمن مبادرة جادة وذات مصداقية في قراراته الـ 18 الأخيرة، والأفق الوحيد للمسلسل السياسي الأممي”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.