ولايات أميركية وكندية تتضامن مع أوكرانيا بمقاطعة "الفودكا"

07 مارس 2022 - 04:00

تضامنا مع أوكرانيا، أطلقت ولايات أمريكية حملة واسعة لمقاطعة “الفودكا”والمشروبات الكحولية الروسية بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا. وامتدت الحملة لتشمل مقاطعات كندية أيضا.

ودعا سياسيون وتجار أمريكيون وكنديون إلى ضرورة اختفاء “الفودكا” الروسية من رفوف متاجر الخمور. وفي هذا السياق أعلن حاكم ولاية نيوهامبشير الأمريكية أنه “يجب إزالة المشروبات الروحية ذات العلامات التجارية الروسية من متاجر الخمور والنبيذ لدينا حتى إشعار آخر”.

وفي ولاية أوهايو ، أعلن الحاكم وقف مشتريات الدولة ومبيعاتها من “الفودكا” الروسية- حسبما – صحيفة نيويورك تايمز- كما دعت سياسية في مجلس الشيوخ بولاية فرجينيا إلى “إزالة جميع منتجات الفودكا الروسية وغيرها من المنتجات الروسية” من حوالي 400 متجر تابع لمكتب مراقبة الكحول بولاية فرجينيا. وغردت في حسابها على موقع تويتر: “يجب أن نتخذ إجراءات قوية لدعم أوكرانيا”.

وكتب أحد أعضاء مجلس الشيوخ من ولاية أركنساس في حسابه في حسابه موقع تويتر “تخلصوا من كل الفودكا الروسية وأرسلوا الذخيرة والصواريخ وكذلك الزجاجات الفارغة إلى أوكرانيا لاستخدامها في زجاجات المولوتوف”.

وفي مقاطعة أونتاريو بكندا، أعلنت “لجنة مراقبة الخمور” إزالة “جميع المنتجات الروسية الصنع” من أكثر من 600 متجر. كما تم اتخاذ تدابير مماثلة في مقاطعتي مانيتوبا ونيوفاوندلاند.

وتبقى مقاطعة “الفودكا” الروسية، خطوة رمزية، لعدم تأثيرها من الناحية الاقتصادية، إذ لاتشكل الفودكا إلا 1% من الخمور المستوردة عام 2017 حسب رابطة التجارة الأمريكية لمصنعي ومسوقي المشروبات الكحولية.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.