المراة بعد الثلاثين تزداد جمالا وإقبالا على ممارسة الجنس

06 يناير 2014 - 20:39

أنوثة المرأة وعلامات الأنوثة تبرز أكثر بهذا يكتمل الشكل الخارجي للأماكن الحساسة وتبرز اكثر.الجماع لدى المرأة بهذا العمر اكثر متعة و تزداد عندها الرغبة الجنسية وقد تتجاوز رغبتها رغبة الرجل

.يلاحظ ان المرأة بهذا العمر.تزداد العاطفة لديها عن السنوات السابقة فتصبح أكثر عاطفة وحناناً ودفئآ وأكثر احتواءً للرجل من الناحية الجنسية والعاطفية.المرأة بهذا العمر أكثر تمسكاً بالرجل وأكثر إخلاصاً.المرأة بهذا العمر أكثر ذكاءً و أكثر فهماً لمتطلبات الرجل ايضآ من الناحية الجنسية والعاطفية.المرأة بهذا العمر تختار الرجل الشريك لحياتها بعناية ( اذا لم تتزوج بعد او انفصلت عن شريك حياتها).بعكس سن العشرينات فهي تختار الرجل الذي يحركها من الناحية العاطفية والذي تثق فيه بأن يكون مخلصاً لها مدى العمر.أن المرأة في هذا العمر تفكر كثيراً قبل اختيار شريك حياتها، فهي تفضل ان تعيش وحيدة افضل من شريك مزعج وغير رومنسي لانها تفضل الرمنسية والشريك الذي لايجلب لها المشاكل.المرأة بهذا العمر تكون اكثر عقلانية و تملك شخصية قوية وجميلة ومؤثرة بمن حولهاالمرأة بهذا العمر أكثر دقة عن السنوات السابقة في أختيار اللباس الملائم لجذب الرجل ولفت  نظره وتعتمد على إبراز انوثتها في الحركات.فقد أثبتت دراسة تمت من قبل أكاديميين في جامعة تكساس مؤخراً أن استمتاع المرأة بممارسة الجنس وهي في سن الثلاثين وأوائل الأربعين أكثر من استمتاعها فى سنوات الشباب، وأن رد الفعل الغريزى عند النساء بعد توقف مرحلة الإنجاب وانخفاض الخصوبة هو زيادة الشهية لممارسة الجنس.

شارك المقال

شارك برأيك
التالي