أساتذة الجامعات في احتجاجات ردا على "استخفاف" وزير التعليم العالي بالمقاطعة

22 سبتمبر 2022 - 18:00

نظم أساتذة التعليم العالي أمام مقر رئاسة جامعة محمد الأول بوجدة، اليوم الخميس، وقفة احتجاجية ضد تصريحات وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار عبد اللطيف الميراوي، حول تقليله من مقاطعتهم للدخول الجامعي الجديد لأسبوع ابتداء من الإثنين الماضي.

ردد المحتجون شعارات من قبيل “الأستاذ في خطر… والجامعة في خطر”، “يا وزير يا مسؤول.. هاد الشي ماشي معقول”، فيما كان بعض المحتجين يحملون لافتات مكتوب عليها “كرامة الأستاذ الباحث”، “التسوية العادلة لملفات الترقية العالقة منذ 2016″، “مع حوار جاد ومسؤول”، “نظام أساسي عادل ومحفز”.

قال عضو النقابة المغربية للتعليم العالي، حسن الأنصاري، “إن وقفة اليوم تأتي في إطار مُقاطعة شاملة للدخول الجامعي الجديد قرر الأستاذة تنفيذها لمدة أسبوع”.

وأرجع الأنصاري، سبب ذلك، إلى نفاد كل المحطات النضالية من أجل تحقيق المطالب، ومنها الزيادة الوازنة في الأجور التي ظلت مجمدة منذ سنة 1997، مشيرا إلى أن أساتذة الجامعة ينتظرون تنزيل مشروع النظام الأساسي الذي تم الاتفاق بشأنه مع الوزير السابق، إلا أن الوزير الحالي أغلق بَاب الحوار الذي ينبغي أن يظل مفتوحا”.

رد عبد اللطيف الميراوي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، على إضراب أساتذة التعليم الجامعي منذ مطلع هذا الأسبوع، وقال” في ندوة صحفية عقدها الثلاثاء الماضي “بالنسبة لي، ليس هناك إضراب، وفق الأرقام التي أخذتها من رؤساء الجامعات، إن كان شيء آخر فلا علم لي”، مشيرا إلى أن النقابة الكبرى في القطاع لم تعلن عن الإضراب إلى حدود اللحظة، في إشارة إلى النقابة الوطنية للتعليم العالي.

وأضاف الوزير في ندوة صحافية بمقر الوزارة الثلاثاء، “هناك نقابة دعت إلى الإضراب، والنقابة الكبيرة لم تدع إليه، ولدينا لقاء لرئيس الحكومة مع النقابات، وأظن أنه يجب أن نفكر جميعا من أجل الطلبة الذين يأتون إلى الجامعات العمومية، ويتحدرون من أسر فقيرة”.

النقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي، أعلنت أن الإضراب حقق نسبة نجاح تراوحت ما بين 85 و90 في المائة منذ يومه الأول.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.