افتتاح رابع مصنع للمعدات الإلكترونية للسيارات لشركة يازاكي اليابانية يوظف 3300 شخصا بالقنيطرة (فيديو)  

29 سبتمبر 2022 - 20:15

تم أمس الافتتاح الرسمي للمصنع الثاني لشركة “يازاكي” اليابانية بالقنيطرة، حيث يعد المصنع الرابع  لها بالمغرب. ويبلغ إجمالي الاستثمار بهذا المصنع نحو 333 مليون درهم، كما أنه يوظف حوالي 3300 عامل، حسب بيان لوزارة التجارة والصناعة.

وتعد يازكي واحدة من الشركات الرائدة في عالم مجال تصنيع وتوريد المعدات الكهربائية والإلكترونية لصناعة السيارات، وهي اليوم واحدة من أكبر الشركات في المغرب، حيث تشغل حاليا أكثر من 16 ألف شخص عبر ربوع المملكة.

انطلق نشاط يازاكي بالمغرب سنة 2000 بمصنع طنجة، والذي افتتحه الملك محمد السادس، كما تملك مجموعة يازاكي حاليا 4 مصانع بالمغرب تقع بمدينة طنجة، القنيطرة ومكناس.

حسب البيان، فإن إنشاء مصنع يازاكي الثاني بالقنيطرة يرجع بالأساس لتوفر الجهة على قوة عاملة ذات مهارات عالية، وللبنية التحتية المثالية لشبكة نقل متعددة المستويات، بالإضافة إلى المشروع المستقبلي لميناء القنيطرة الأطلسي، ثم قربها من المؤسسات الجامعية وكليات إدارة الأعمال والهندسة.

كما أن تواجد يازاكي بالمنطقة الحرة بالقنيطرة هو جزء من استراتيجية عالمية للمجموعة، تهدف إلى تحقيق طموح يازاكي في الحفاظ على مكانتها الرائدة في السوق العالمية.

تحقيق هذا الهدف الطموح يمر عبر موارد بشرية مؤهلة، ومراكز تدريب مزودة بأحدث المعدات التكنولوجية، وفريق معتمد من قبل مركز التدريب العالمي ليازاكي الموجود باليابان.

وقال رياض مزّور، وزير الصناعة والتجارة الذي حضر الافتتاح إلى جانب سفير اليابان، إن “الثقة المتجدّدة للرائد العالمي يازاكي في المنصة الصناعية المغربية، إشارة قوية لمكانة المغرب كقاعدة إنتاج تنافسية من الطّراز العالمي. وستُخصص هذه الُمنشأة المتطورة لإنتاج قطع غيار لتجهيز سيارات ذات محرك حراري وسيارات هجينة وكهربائية، مما يُعزز تحوُّل فرع صناعة السيارات نحو الكهربة والتنقل المستدام “.

من جانبه، اعتبر  أندرياس دي فيشي، الرئيس التنفيذي للعمليات بيازاكي أوربا والشرق الأوسط وأفريقيا، أن افتتاح  المصنع الجديد بالقنيطرة بمواصفات عالمية وظروف عمل مميزة، يعد دعماً استثنائيا للاستثمارات الجديدة بالمنطقة، وتأكيداً لالتزام مجموعة يازاكي بمواصلة تطوير بصمتها الصناعية، وتشجيع الكفاءات المحلية بالمملكة المغربية. وتوظف ياكازاكي، أكثر من 240 ألف شخص في 45 دولة.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *