أكبر شركة للأشغال العمومية بالمغرب ترفع أرباحها بحوالي 50 % هذا العام بفضل خفض الضريبة على الشركات

30 سبتمبر 2022 - 19:30

حققت مجموعة “الأشغال العامة للبناء بالدار البيضاء” (TGCC)، الفاعل الرئيسي في قطاع البناء والأشغال العمومية نتيجة صافية لحصة المجموعة بلغت 94 مليون درهم خلال النصف الأول من هذه السنة، بزيادة قدرها 47 في المائة مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2021.

وأشارت المجموعة في بلاغ حول مؤشراتها نصف السنوية، إلى أن هذا التطور يعزى بالأساس إلى التحكم في النفقات المالية وإلى الخفض في ضريبة الشركات بعد الاكتتاب العام.

وأضاف المصدر ذاته، أن دفتر الطلبات خلال الأشهر الستة الأولى من السنة الحالية قد ارتفع بنسبة 4,5 في المائة مقارنة بنهاية سنة 2021، ليستقر عند 7,2 مليارات درهم.

كما حققت مجموعة “الأشغال العامة للبناء بالدار البيضاء” خلال هذه الفترة دخل استغلال بلغ 2,334 مليار درهم، بزيادة قدرها 61 في المائة مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2021.

وهكذا، سجلت المجموعة نموا كبيرا في إنتاجها، ويعزى ذلك على وجه الخصوص إلى إطلاق مشاريع جديدة واستمرار الأنشطة التشغيلية في مواقع البناء، والتي تعرقلت سابقا بسبب الأزمة الصحية في أوائل سنة 2021 وبالارتفاع المفاجئ في احتياجات الفروع الوطنية والدولية التابعة للمجموعة. وبلغت حصة مداخيل الفروع الدولية التابعة لها عند متم النصف الأول من السنة الجارية 10 في المائة، مقابل 7 في المائة خلال النصف الأول من سنة 2021.

يشار إلى أن المجموعة قد استعانت، في سياق الارتفاع الحاد في أسعار المواد الأولية الرئيسية، بخطة للتحكم في أثر التضخم على أدائها التشغيلي، والتي تتمثل أساسا في الحفاظ على سلسلة التوريد من خلال تأمين عمليات الشراء الاستراتيجية وضبط الحاجة إلى رأس المال المتداول وإدارة النفقات الهيكلية.

ويقترن نمو الأنشطة بإدارة مخاطر التضخم، وهو ما ساهم في التخفيف من أثر هذا الأخير على الأداء. وبهذا، فقد بلغت الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاك والإهلاك 217 مليون درهم، بزيادة قدرها 35 في المائة مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2021.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *