افتتاح حديقة "أموزيوم" التعليمية للاطفال بالدارالبيضاء

10 نوفمبر 2022 - 12:03

على امتداد مســاحة تقدر بحوالي 2000 متر مربع، موزعة على 3 مســتويات، تم افتتاح حديقة أموزيوم، في منطقة دار بوعزة.

وهي فضاء يتيح للأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين الثانية والرابعة عشرة سنة،  فرصة السفر في الوقت المناسب، عبر عالم المفاهيم والمعرفة حتى يستمتعوا أثناء التعلم ويتعلمون أثناء استمتاعهم.


تقدم أموزيوم، حسب بيان، مجموعة واسعة من الأنشطة التي تم تصميمها بالخصـوص لتتناسـب مع أعمار الأطفال
والمهارات التي يتم اكتســـابها في مراحل مختلفة من تطورهم: منها الحفريات الأثرية، “ســتيم لاب”، الرياضة المصغرة، ملعب، درب التبانة الترامبولين، محاكاة الطيران، سوق ممتاز، ورش البناء، والعديد من العوالم الأخرى.

أموزيوم” هي حديقة ترفيهية عائلية وتعليمية تمكن الأطفال من الاستمتاع أثناء التعلم والتعلم أثناء الاسـتمتاع. أموزيوم هو نوع جديد من “موزيوم” (MuZeum) حيث يكون الترفيه والتعلم في مكان واحد وفريد. حيث لأول مرة بالمغرب: منتزه تعليمي مخصـص للأطفال. مع كل من الأنشـطة الترفيهية والتعليمية.
تم تصميم هذه الحديقة العائلية والتعليمية بعناية من قبل مؤسسيها. حيث أرادو من خلالها أن تكون فضــاء يجمع بين المتعة في قالب تعليمي.
وقالت حليمة الخياطي الحسيني، مؤسـسـة أموزيوم “لقد
تخيلناها وقمنا بإخراجها إلى أرض الواقع لأننا مقتنعون بأن اللعب هو وسيلة تعليمية رائعة، ضـرورية لإيقاظ وتنمية مدارك جميع الأطفال”.

يمنح فضــــاء أموزيوم، الأطفال فرصـة اللمس، والاختبار بأنفسهم، والمحاولة وتكرارها مرة أخرى، والحفر، والانتقال من موضـوع إلى آخر، والاستكشـاف، وإشباع فضـولهم، والحلم، والإبداع، والمناقشة وإبداء الرأي، والتفلسـف… باختصـار، هي طرق غير نمطية للعب والنمو بالسـرعة التي تناسـبهم حيث يمكنهم التطور بحرية تامة.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *