ابن كيران: حررنا المحروقات ونحن نأمل في انخفاض الأسعار بسبب المنافسة... لكن (تواطؤ) الشركات أربحها المليارات

14 نوفمبر 2022 - 21:30

عاد عبد الإله ابن كيران، رئيس الحكومة الأسبق والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، للدفاع عن قرار تحرير أسعار المحروقات، ملقيا باللائمة على شركات المحروقات التي لم تحترم قواعد المنافسة بعد دخول القرار حيز التنفيذ.

حديث ابن كيران جاء بمناسبة اللقاء الدراسي الذي نظمته المجموعة النيابية لحزبه بمجلس النواب، وكذا منتدى التنمية للأطر والخبراء، حول تقرير مجلس المنافسة بخصوص السير التنافسي للأسواق الوطنية للمحروقات”، مساء اليوم الإثنين.

 

وقال ابن كيران، إن الشيئ الطبيعي الذي يحدث حينما يتم تحرير أسعار أي منتج هو انخفاض الأسعار كما وقع حينما تم تحرير أسعار زيوت المائدة، إذ تسببت المنافسة في انخفاض أثمان هذه المادة.

وأضاف ابن كيران قائلا، إن حكومته لم تعتقد أن شركات المحروقات لن تحترم المنافسة بعد التحرير، لكن الذي وقع هو ما يبدو نوعا من التواطؤ بشكل ما بين الفاعلين في القطاع من المكونات الأساسية لتوزيع المحروقات، مشيرا إلى أن الربح الرسمي وليس الحقيقي في كل لتر ارتفع من 60 سنتيم إلى نحو درهمين.

وقال ابن كيران، إن الشركات سجلت أرباحا إضافية مهولة، مشيرا إلى نتائج المهمة الاستطلاعية في البرلمان التي تحدثت عن ربح بلغ 17 مليار درهم، مضيفا “بأن الحديث لاحقا كان على أن الرقم بلغ 38 مليار درهم”.

ابن كيران أكد دفاعه عن قرار رفع الدعم، معتبرا أن المشكل في المنافسة، مشيرا إلى أن عدم رفع الدعم كان سيخنق الميزانية العمومية للدولة.

واعتبر ابن كيران أن رئيس الحكومة الحالي عزيز أخنوش ووزيره في الميزانية فوزي لقجع، لم يمتلكا الجرأة و”الصواب” لشكر العدالة والتنمية على القرار الذي جنب الحكومة “الميزانية المثقوبة” التي تحدث عنها لقجع بقوله، إن إعادة الدعم ستكلف 87 مليار درهم، وستقضي على ميزانيات الاستثمار والصحة والتعليم.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *