ابتزاز جنسي في مراكش بواسطة مقاطع مصورة يدفع نساء إلى محاولة الانتحار

17 يناير 2023 - 02:00

كشفت معطيات دقيقة حصل عليها “اليوم 24″، أن من بين ضحايا الشاب الذي يقوم بتصوير مقاطع إباحية لهن أثناء طور الممارسة الجنسية، ويقوم بنشرها على مواقع إباحية دولية، زوجته التي صارت طليقته فيما بعد.

وأفادت مصادر مطلعة بأن عددا كبيرا من ضحايا الشاب الذي يقطن بمنطقة الازدهار التابعة لمقاطعة جليز بمراكش يخضعن للعلاجات النفسية بعد إصابتهن بصدمات، جراء انتشار مقاطع “فيديوهات” تظهرهن في أوضاع جنسية.

وأضافت المصادر ذاتها أن الفتيات تعرضن للابتزاز من طرف المشتكى به، ما أدى إلى إصابتهن باضطرابات نفسية وحالات من الخوف، وهناك بعض الحالات التي فكرت في الانتحار بسبب نشر أمور خصوصية تشوه سمعتهن وتمس كرامتهن.

وأوضحت مصادرنا أن المشتبه فيه كان يقوم بتوهيم الفتيات بعلاقات جدية ويقوم باستدراجهن إلى الشقة، على أساس توحيد العلاقة، قبل أن يشرع في مراودتهن وممارسة الجنس معهن.

وأشارت شكاية للجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع المنارة بمراكش، إلى أنها توصلت بطلب مؤازرة من شخص يدعى (ح. ت)، وهو يعمل خبيرا معلوماتيا وينشط بالمنظمة الدولية للحماية من الابتزاز الإلكتروني، هذا الأخير اشتغل على الملف موضوع شكاية تقدمت بها إلى الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمراكش لمدة تقارب ستة أشهر، وبعد بحث عميق إلى جانب فريق من العاملين في المجال، توصل إلى أن الشخص هو المشتبه به المسمى بالأحرف الأولى (ي .م ).

بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني قال إن مصالحها اعتقلت في 12 يناير، بمراكش، شخصا ووضعته تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي، الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة، وذلك للاشتباه في تورطه في تصوير ونشر مقاطع فيديو إباحية على مواقع أجنبية على شبكة الأنترنت.

 

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *