البرتغال تستعد لواجهة امريكا والشكوك تحوم حول جاهزية رونالدو

16 يونيو 2014 - 23:59
تطغى الشكوك حول جاهزية اللاعب الافضل في العالم كريستيانو رونالدو ونسبة تعافيه من الاصابة على استعدادات منتخب البرتغال لكرة القدم لمباراته الثانية ضمن المجموعة السابعة لمونديال البرازيل مع الولايات المتحدة في مانوس غدا الاحد.
 
وتواجه البرتغال التي ما زالت تشعر بمرارة خسارتها القاسية أمام ألمانيا في اولى مبارياتها في المونديال صفر-4، خطر الاقصاء من كأس العالم في حال الهزيمة أمام الولايات المتحدة.
 
وما يزيد الطين بلة أن أجواء سلبية تخيم على معسكر التدريب بوجود مخاوف من أن رونالدو ليس جاهزا مئة في المئة لخوض المباراة الثانية مع المنتخب.
 
فعلى رغم أن الجهاز الفني لمنتخب البرتغال يصر بأن مهاجم ريال مدريد في كامل لياقته، إلا أن رونالدو شوهد يضع كيسا من الثلج على ركبته خلال فترات التدريب، ويغادر باكرا في وقت كان زملاؤه يواصلون تمريناتهم.
 
وكان مهاجم "النادي الملكي" بعيدا من مستواه المعهود في المباراة الاولى مع ألمانيا. وقد تساءلت تقارير إعلامية هل سيتم إشراكه في المباراة مع الولايات المتحدة، وهل في حال لعب سيكون في كامل لياقته.
 
غير أن زميله في خط الهجوم لاعب لاتسيو الايطالي هلدر بوستيجا شدد على أن "كيس الثلج" حمل أكثر مما يحتمل. وقال: "اعتقد أن الموضوع لا يستأهل كل ذلك، ويمكنني أن أتصور كيف يشعر رونالدو إزاء هذا الامر".
 
وأضاف بوستيجا: "أما بالنسبة لحالته البدنية، فهو يتابع تدريباته الى أقصى درجة، وإن لم يكن مدرجا على جدول الاصابات التابع للاتحاد البرتغالي فلأنه جاهز للعب".
 
وكانت الاصابة حرمت نجم ريال مدريد من التحضر بالشكل الملائم للعرس الكروي العالمي.
 ويعاني رونالدو من آثار إصابات في ساقه وفخذه كانت هددت مشاركته ضد ألمانيا.
 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي