فعاليات مدنية تحتج على بنكيران أمام البرلمان‎

22 يونيو 2014 - 14:33

 

وأججت تصريحات بنكيران غضب التحالف المكون من جمعيات تعنى بحقوق المرأة،  الثائرة أصلا من أداء الحكومة في ما يخص حقوق ومكتسبات فئة النساء، واعتبر التحالف تصريحات رئيس الحكومة بمتابة موقف عدائي من المرأة  ضاربا عرض الحائط دستور 2011 والفصل 19  وسمو المواثيق الدولية ومصادقة المغرب على معاهدة "سيداو" وي اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة

واتفق التحالف خلال اجتماع عادي للمكتب يوم الجمعة الماضي، التظاهر أمام البرلمان  اختار له عنوان " بنكيران حدك تما"، مراسلة  الأحزاب السياسية، والنقابات لتعبئة العاملات والموظفات بجميع القطاعات وحمل الشارة الحمراء احتجاجا على ما قاله رئيس الحكومة من أن مكان المرأة الطبيعي هو البيت وانتظار الزوج والأطفال، واتفق التحالف أيضا على كتابة رسالة مفتوحة في الجرائد، وبعث شكاية للمجلس الوطني لحقوق الإنسان و للمجلس الاقتصادي والاجتماعي.

 وصرحت فوزية العسولي منسقة التحالف ل"اليوم24" " ندين هذه التصريحات ونعتبرها تمس بحقوق النساء وتخل بالدستور ولا تعترف  بالمسار الديمقراطي الحداثي الذي اتفق عليه جميع المغاربة بتصويتهم على الدستور"٫ مضيفة "هل نحن أمام رئيس الحكومة له مهام ووظائف في إطار دستور يعطيه الوسائل لخلق التنمية والنهوض بالمجتمع أم نحن أمام داعية؟"

وسبق للتحالف المدني أن نظم مسيرة في الرباط نتيجة وصول الملفات المطلبية النسائية المقدمة للحكومة إلى باب مسدود على حد تعبيرهم، كما سبق له أن بعث برسالة لعبد الإله بنكيران  قال فيها " نبعث لكم بهذه الرسالة  بهدف تذكيركم بالتزامات حكومتكم المتمثلة في تفعيل الدستور في موضوع المساواة وإنصاف المرأة المغربية، حيث لم يتمّ حتى الآن القيام بالواجب في تنزيل مضامين الفصل 19 من الدستور الذي ينصّ على أن يتمتع الرجل والمرأة، على قدم المساواة، بالحقوق والحريات المدنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية، وأن الدولة تسعى إلى تحقيق مبدأ المناصفة بين الرجال والنساء. وتُحدث لهذه الغاية هيئة للمناصفة ومكافحة كل أشكال التمييز" .

   

 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي