الفنان الناصيري يؤكد أن الوسط الفني يفتقد لروح التضامن على خلفية تكلفه بمصاريف علاج الممثلة اللوك

24 يونيو 2024 - 01:00

تمر الممثلة المراكشية السعدية اللوك من وعكة صحية صعبة، نُقلت على إثرها إلى أحد المستشفيات الخاصة، بمدينة الدار البيضاء، لتلقي العلاجات اللازمة بعد معاناتها مع الشلل.

وعلم « اليوم24 » أن الممثل والمخرج المغربي سعيد الناصيري تكلف بمصاريف علاج الممثلة السعدية اللوك، ونقلها من مدينة مراكش إلى الدار البيضاء.

وأكد الناصيري في تصريح للموقع، أن الفنانة لم تشارك معه من قبل في أي عمل من الأعمال التلفزيونية أو السينمائية، إلا أنه وجد من الواجب مساعدتها في المحنة التي تمر منها، كونها فنانة متعت العديد من المغاربة بأعمالها الفنية، إلا أنها لم تعرف كيف تدافع عن نفسها وحقها.

وقال سعيد الناصيري في تصريحه: « السعدية اللوك من الفنانات الكبار أمثال نعيمة المشرقي وأمينة رشيد… إلا أنها لم تلق مكانتها في الساحة الفنية كالأخريات، وقدمت لها يد المساعدة كمواطن عادي، ولا يمكنني أن أجد مواطنا في حاجة إلى المساعدة ولا أقدمها له ».

وأضاف المتحدث، « يفتقد الوسط الفني روح التضامن، بدعوى أن من يقدم يد المساعدة لفنان غيره يسعى إلى خلق « البوز » والشهرة، إضافة إلى تهاون النقابات في القيام بدورها وواجباتها ».

من جهتها أكدت ابنة الفنانة السعدية اللوك في حديث للموقع، أن والدتها تعيش معاناة بسبب المرض، وهي طريحة الفراش منذ سنوات، ولا معيل لديهم، مشددة على عدم قدرتها على شراء الدواء « في انتظار المساعدة من المحسنين ».

وناشدت خديجة وزارة الثقافة والمهتمين بالمجال الفني، أن يوفروا لوالدتها العيش الكريم والراحة، والأدوية اللازمة، كونها قدمت الكثير للفن المغربي.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي