الصين تصدر حيوانات منوية لأمريكا‎

22 أبريل 2015 - 22:46

من أجل زيادة النسل وتكاثر هذه الكائنات المهمة والحفاظ على حياتها، استقدمت حديقة الحيوانات الوطنية في واشنطن حيوانات منوية مجمدة من الصين لاستخدامها في الأسابيع المقبلة لتلقيح “أنثى باندا” عملاقة موجودة لديها معروفة باسم “مي شانغ” وهي أم لصغيرين من هذه الفصيلة.

وقد عادت كايتلين بوريل من معهد الحفظ البيولوجي التابع لمؤسسة سميثسونيان الأحد إلى واشنطن مع حيوانات منوية مجمدة في معهد في جنوب غرب الصين، وقد سحبت هذه الحيوانات المنوية من باندا عملاق صيني في التاسعة من عمره ليس له اي صغار سابقا، على ما اوضحت حديقة حيوانات واشنطن في بيان.

ومن المعلوم ان حيوانات الباندا الانثى الموجودة في الاسر تجد صعوبة في الحمل وتعتزم حديقة الحيوانات في واشنطن تلقيح مي شانغ خلال دورتها الجنسية المقبلة التي تستمر بين 24 و72 ساعة.

واشارت حديقة الحيوانات الى ان “392 حيوان باندا عملاق تعيش حاليا باشراف بشري ويأمل العلماء في زيادة هذا العدد الى 500″، وسبق لمي شانغ أن أنجبت صغيري باندا من تيان تيان، الباندا الذكرى العملاق الوحيد في حديقة الحيوانات في واشنطن.

وعلى الرغم من الضغوط المتزايدة على بيئتها، ازداد عدد حيوانات الباندا العملاقة التي تعيش في الطبيعة في الصين بنسبة تقارب 17 % خلال عشر سنوات لتصل الى 1864 حيوانا من هذه الفصيلة سنة 2013 بحسب ارقام حكومية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.