الوليد بن طلال وشركته يزيدان حصتهما في شركة تويتر

07 أكتوبر 2015 - 15:24

اعلن الامير السعودي الوليد بن طلال وشركة المملكة القابضة، التي يملكها الاربعاء عن زيادة حصتهما في شركة تويتر، ليصبحا ثاني اكبر مساهم في الشركة.

ورفع الامير وشركته حصتهما في الشركة خلال الاسابيع الستة الماضية الى 948,975,34 سهما, ما يمثل اكثر من 5% من الاسهم المصدرة للشركة, بحسب بيان للامير وشركته.

وبهذا « يصبح الأمير الوليد وشركة المملكة ثاني اكبر المستثمرين فيها » (تويتر), بحسب البيان.

واغلقت اسهم تويتر في بورصة نيويورك الثلاثاء على سعر 62,27 دولار, اي ان القيمة السوقية لحصة الوليد-المملكة في الشركة تصل الى اكثر من 965 مليون دولار.

واشترى الامير السعودي وشركته اسهما في تويتر اول مرة في 2011 قبل طرح الشركة للاكتتاب الاولي في 2013.

واضافة الى الاستثمار في شركة التواصل الاجتماعي هذه, تستثمر شركة المملكة القابضة في عدد من الشركات بينها يورو ديزني وفنادق فور سيزونز وسيتي غروب.

والاثنين اكدت شركة تويتر التي لم تحقق ارباحا بعد وتعمل لتوسيع قاعدة مستخدميها لتتجاوز 300 مليون شخص, تعيين جاك دورسي الذي شارك في تاسيسها في منصب الرئيس التنفيذي.

ويعتبر استخدام مواقع التواصل الاجتماعي وبينها تويتر, امرا شائعا في السعودية على نطاق واسع.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

منير منذ 8 سنوات

تويتر هي شركة فشلت في تحقيق إرادات، توسيع قاعدة المستخدمين أو حتى تطوير برمجتها... في عام 2000 حدثت فقاعة في عالم التكنولوجيا أدت لتقييم أثمنة شركات التقنية بأسعار تتجاوز قيمتها بسبب نجاح جوجل و الأمر يتكرر بنجاح فيسبوك و منتوجات أخرى التي لم تحقق إرادات أيضا لكن إشترتها شركات بأثمنة باهضة... الخليجيون بصفة عامة لقلة خبرتهم يكونون الخاسر الأكبر في مثل هذه الإستثمارات... فكيف لا و هو لديه بئر نفط تحته و لا يحتاج ليفكر في النتائج إذا لم تنجح صفقة ما.

التالي