الرجاء يوضح رسمياً قضية أسمواه ويرد على عقوبة "الفيفا"

26 فبراير 2019 - 21:00

خرجت إدارة الرجاء الرياضي، مساء اليوم الثلاثاء، ببلاغ رسمي يوضح الجدل الذي أثير حول عقوبات الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” في حق النادي، بخصوص اللاعب السابق للمجموعة ناثنيال أسامواه، والنادي الغاني مادياما.

وحسب بلاغ رسمي للرجاء الرياضي، فإن غرفة التأديب التابعة لـ “الفيفا” قد أمهلت الرجاء الرياضي لأداء المبلغ المحكوم به  من صفقة فسخ عقد أسمواه والمحدد في  150 ألف دولار، إلى غاية 22 مارس 2019 و الا سيوف يتم خصم 6 نقاط من رصيد النادي.

وقدم  إدارة الرجاء الرياضي كرونولوجيا صفقة أسمواه، وأيضاَ العقوبة المسلطة من طرف “الفيفا”، مشددة على أن المحامين وأيضا المسؤولين بالرجاء الرياضي سيجتمعون لتسليط الضوء على هذا الملف بشكل شفاف حفاظاً على مصالح الفريق.

في المقابل، حمل البلاغ تأكيدا بأنه وفي تاريخ 17 دجنبر 2015، تم توقيع اتفاق بين نادي الرجاء الرياضي و شخص يدعى ياو امبونصاح بصفته وكيله من جنسية غانية من خلاله يلتزم الوكيل المذكور بالغاء فاتورة انتقال اللاعب ناثنيال اسامواه الصادرة عن ناديه الغاني لاداء واجب الانتقال المحدد في 150 دولار امريكي، حيث دفع انذاك الرجاء تقريباً 133 ألف درهما مقابل الالتزام لفك الارتباط مع اللاعب، قبل أن يتفاجئ بأن النادي الغاني رفع دعوة للحصول على دفعة أخرى من الصفقة.

يشار، إلى أنغرفة النزاعات الدولية حكمها القاضي بأداء مبلغ 150 ألف  دولار امريكي مع الفوائد القانونية لصالح نادي مادياما الغاني بعد استبعادها للوثيقة الموقعة من طرف الرئيس السابق محمد بودريقة وياو امبونصاح لكونه هذا الاخير لا يمثل قانونيا النادي الغاني و ليس له الحق و لا الصفة للتنازل عن مبلغ الصفقة نيابة عن نادي مادياما الغاني.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.