مجلة بريطانية : الجزائر تخلق التوتر مع المغرب من أجل صرف الشعب الجزائري عن مشاكله الداخلية

15 مايو 2022 - 19:00

توقعت مجلة “ذي إيكونوميست” البريطانية، احتمال اتجاه المغرب والجزائر نحو النزاع، غير أنه بحسب المجلة فإن الجزائريين، “ليسوا راغبين بالحرب أكثر من قادتهم، فالشباب يرغبون من حكومتهم التركيز على الوظائف والاقتصاد بدلا من التهديد بالحرب”.
وفي هذا السياق، اعتبرت المجلة بأن خلق التوتر من قبل من وصفتهم بــ”النخبة المسنة” بالجزائر تجاه المغرب إلى محاولة “صرف الشعب الجزائري عن مشاكله الداخلية”.

وترى المجلة بأن الجزائر التي تعد عاشر أكبر منتج للغاز الطبيعي في العالم، تشهد أوقاتا عصيبة، إلا أن الاجتياح الروسي لأوكرانيا، الأوروبيين إلى البحث عن إمدادات جديدة.

الدول الأوروبية، بحسب المجلة “تخشى من تطور الأحداث بين المغرب والجزائر، لأن ذلك قد يترك أثارا صعبة في وقت ترتفع فيه أسعار الطاقة”، مضيفة بأن أوروبا في ظل الأزمة الحالية “ليس في صالحها وقوع نزاع بين دولتين جارتين عربيتين لا تبعدان عنها كثيرا، لأن أي حرب تعني موجة جديدة من المهاجرين وفي النهاية فالحرب لن تكون في صالح أي طرف”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.