فضيحة.. الصديقي يعترف بأن «الكنوبس» تقتني أدوية بالملايير من صيدلية واحدة بدون طلب عروض

10 يونيو 2014 - 22:13

اعترف وزير التشغيل عبد السلام الصديقي، بأن الصندوق الوطني للاحتياط الاجتماعي، (الكنوبس)، يقتني كميات كبيرة من الأدوية من صيدلية واحدة توجد في مدينة سلا، دون اللجوء إلى طلبات العروض. وجاء هذا الاعتراف في جواب كتابي، للوزير في 12 ماي الجاري، عن سؤال، وجهه له محمد حنين برلماني التجمع الوطني للأحرار، حيث سأله فيه عن «دأب الصندوق الوطني للاحتياط الاجتماعي، على التعاقد بكيفية مباشرة مع إحدى الصيدليات في جهة الرباط سلا زمور زعير، من أجل التزود بالأدوية لفائدة مستخدميه» مشيرا إلى أن «هذه الكيفية تتعارض مع المساطر القانونية المعمول بها، في مجال الصفقات العمومية». 

المثير أن الوزير يورد رد إدارة الصندوق التي تعترف، من جهة بأن المجلس الأعلى للحسابات دعاها إلى التوقف عن اقتناء الأدوية، منذ 2007، ولم تطبق ذلك إلى الآن، وأنه في المقابل يعترف بأنه «لا تستطيع من الناحية القانونية، إطلاق طلب عروض للتزود بالأدوية لأن هذه المسطرة تخالف قانون مدونة التغطية الصحية ومدونة الطب والصيدلة». لكن ما لم يأت في رد الوزير، هو من هو صاحب الصيدلية التي تزود الكنوبس بالدواء، وكيف حصل على هذا الامتياز منذ سنوات؟

التفاصيل  في عدد الغد من جريدة أخبار اليوم 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي